توضيح

 

أُثير في بعض الوسائط الإجتماعية أن احد الموظفيين إدعى بأنه (قريب) وزيرة العمل والتنمية الإجتماعية وأنه من قام بإستلام العربة المخصصة لها بل ذهب البعض موضحا بأنه قد عين مديرا لمكتبها وإسترسلت تلك الجهات أن ذلك الشخص قد إشتبك مع أحد العاملين وهاله ضربا واساءة.

تود الوزارة في هذه العاجلة أن توضح بأن الاستاذة / وزيرة العمل والتنمية الإجتماعية لم تقم بتعين اي أحد في أي وظيفة كما أن العربة قد تم توفيرها بواسطة الجهة المختصة برئاسة مجلس الوزراء ولم يقم بترتيبها المدعو (قريب) الوزيرة.

أما فيما يختص بالإشتباك والإساءة التي ذكرت في تلك الوسائط تود الوزارة أن توكد بأن المذكورين احداهما يعمل برئاسة الوزارة والأخر ايضا من منسوبيها حيث يعمل بديوان شؤون الخدمة ومحطة عمله ديوان الضرائب علما بأن التحقيق معهما جاري الآن وفق مطلوبات قانون محاسبة العاملين لسنة 2007م وسوف نملك الجميع كل المعلومات حال إستكمالها.